حول العالم

نووي إيران يتصدر زيارة رئيس أركان الجيش الإسرائيلي إلى أميركا

بعد عامين من توليه منصبه، يقوم رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، بأول زيارة له إلى واشنطن. وذكر بيان رسمي للجيش الإسرائيلي أن الموضوع الأكثر إلحاحاً على أجندة كوخافي سيكون برنامج إيران النووي.

وتعتبر وجهات نظر كوخافي حول الاتفاق النووي معروفة وهو من صقور إسرائيل في هذه القضية. وفي خطاب ألقاه في وقت سابق من هذا العام، قال كوخافي إن العودة إلى الاتفاق النووي لعام 2015 مع إيران، أو الاتفاق “المحسن قليلاً”، سيكون “خطأ عملياتياً واستراتيجياً للعالم”.

كما ستكون القضية الملحة الثانية والتي يتوقع أن يثيرها كوخافي في واشنطن هي الوجود الإيراني في الشرق الأوسط، لاسيما في سوريا. حيث تشكل جهود التواجد هذه تهديداً مباشراً لإسرائيل بخلاف اليمن والعراق.

ووفقًا للتقييم السنوي لمديرية استخبارات جيش الدفاع الإسرائيلي، يمكن لإيران استخدام هذه الدول لشن هجوم ضد إسرائيل باستخدام طائرات بدون طيار أو أسلحة أخرى بعيدة المدى.

وسيكون الموضوع الثالث الذي ينتظر أن يبحثه كوخافي مع نظرائه الأميركيين هو تدهور الأوضاع في لبنان، وخاصة صواريخ حزب الله دقيقة التوجيه.

وتعتبر العلاقات بين كوخافي ورئيس هيئة الأركان المشتركة الأميركي الجنرال مارك ميلي جيدة. وفي حين أن هذه هي الزيارة الأولى لكوخافي إلى الولايات المتحدة، قام ميلي بالفعل بزيارة إسرائيل ثلاث مرات. والتقى الاثنان لأول مرة عندما كان ميلي رئيس أركان الجيش وكان كوخافي نائب رئيس أركان الجيش الإسرائيلي.


Tags

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button