حول العالم

شرق السودان.. “نظارات البجا” يسمح بمرور شحنات قمح أميركية وأدوية محتجزة بالموانئ

أفادت صحيفة (السوداني) اليوم الأحد بأن المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة بشرق السودان وافق على السماح بتمرير شحنات قمح المعونة الأميركية والأدوية المحتجزة بالموانئ إلى الخرطوم وولايات البلاد.

وقالت الصحيفة إن رئيس المجلس محمد الأمين ترك وقع أمس مذكرة تفاهم مع رئيس حزب الأمة مبارك الفاضل بمدينة بورتسودان، تنص على استمرار الاعتصام السلمي في الموانئ والطرق إلى أن تستجيب الحكومة لمطلب إلغاء مسار الشرق مع استثناء “الأدوية البشرية والبيطرية من الحظر والقمح الوارد من المعونة الأميركية”.

من احتجاجات شرق السودان (أرشيفية- فرانس برس)

من احتجاجات شرق السودان (أرشيفية- فرانس برس)

ويستثنى من إغلاق الموانئ أيضا إمدادات المنظمات الأممية من المعونات الإنسانية مثل منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) الموجهة إلى إنقاذ الأطفال السودانيين والمحتاجين وأي واردات إنسانية إخرى من معدات وإمدادات طبية، بحسب الصحيفة.

شرارة الأزمة

يشار إلى أن الأزمة شرق البلاد كانت انطلقت منذ 17 سبتمبر الماضي (بعد أن نُظّمت احتجاجات في ميناء بورتسودان ضدّ اتّفاق السلام التاريخي الذي وقّعته الحكومة الانتقاليّة في أكتوبر عام 2020 في مدينة جوبا مع عدد من الحركات والقبائل التي حملت السلاح في عهد البشير.

وطالب المحتجون بإلغاء الاتفاق، معتبرين أنه لا يضمن تمثيلا عادلا لمنطقة شرق السودان وقبائلها.

أما أبرز منظمي تلك الاحتجاجات والمشاركين فيها فكانوا من قبائل البجا، وهم من السكان الأصليين للمنطقة.

يشار إلى أن إقليم شرق السودان يضم ثلاث ولايات، هي: البحر الأحمر وكسلا والقضارف، ويعتبر استراتيجيا كونه يحدّ إريتريا ومصر وإثيوبيا ويمتد ساحله على البحر الحمر بطول 714 كيلومترا وعليه مرافئ نفطية، إلا أنه يضم أيضا المناطق الأكثر فقرا في البلاد. ويشكو العديد من سكانه من إهمال اقتصادي وتدهور للأوضاع المعيشية.


Tags

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button