عند اللقاءات الاولى ماذا يجب علينا ان نفعل وكيف نتصرف؟

walaa yo

كبار الشخصيات
طاقم الإدارة

عند اللقاءات الاولى ماذا يجب علينا ان نفعل وكيف نتصرف؟​

 
الحل
كانت من أكثر المشكلات التي أعاني منها هي كيف أتصرف في لقاءاتي الأولى مع الأشخاص الجدد في حياتي. وكان علي دائمًا أن أجد إجابة، حيث أن لقاءات العمل، والفرص المهمة، واللقاءات التي أحينًا تحمل نقطة تحول مصيرية لا تحتمل أن نرتكب خلالها الأخطاء. وبالطبع فإن هذا الأمر يعاني منه الكثير من الأشخاص الخجولين، والذين يصيبهم الحرج والتوتر في هذا النوع من اللقاءات، وتستمر لديهم مشاعر القلق والحيرة حول إن كانوا قد تركوا صورة حسنة، أو إن كان الأشخاص الآخرين قد أحبوهم.

سأحاول أن أطلعك على بعض الطرق التي تضمن لك لقاءات سلسة بلا توتر، وكذلك تضمن لك أن تكسب محبة الآخرين الذين تجالسهم للمرة الأولى. ما عليك سوى تجربة هذه الطرق على طريقتك الخاصة، وأن تعتاد عليها، ولن تشعر مرة أخرى بالحرج أو التوتر مهما كنت كذلك سابقًا.

  • أشعر الشخص الذي تقابله...

أسيل

كاتب جيد جدا
كانت من أكثر المشكلات التي أعاني منها هي كيف أتصرف في لقاءاتي الأولى مع الأشخاص الجدد في حياتي. وكان علي دائمًا أن أجد إجابة، حيث أن لقاءات العمل، والفرص المهمة، واللقاءات التي أحينًا تحمل نقطة تحول مصيرية لا تحتمل أن نرتكب خلالها الأخطاء. وبالطبع فإن هذا الأمر يعاني منه الكثير من الأشخاص الخجولين، والذين يصيبهم الحرج والتوتر في هذا النوع من اللقاءات، وتستمر لديهم مشاعر القلق والحيرة حول إن كانوا قد تركوا صورة حسنة، أو إن كان الأشخاص الآخرين قد أحبوهم.

سأحاول أن أطلعك على بعض الطرق التي تضمن لك لقاءات سلسة بلا توتر، وكذلك تضمن لك أن تكسب محبة الآخرين الذين تجالسهم للمرة الأولى. ما عليك سوى تجربة هذه الطرق على طريقتك الخاصة، وأن تعتاد عليها، ولن تشعر مرة أخرى بالحرج أو التوتر مهما كنت كذلك سابقًا.

  • أشعر الشخص الذي تقابله يشعر كم أنت مهتم بحديثه من خلال انصاتك له، وخاصة في اللقاء الأول. جميعنا نرغب بالحديث، لكن في اللقاءات الأولى عليك أن تنصت، وأن تدع شريكك في اللقاء يتكلم بحرية، ولا تقاطعه كلما خطر لك أمر في ذهنك، بل أجل كل ذلك حتى ينتهي. بهذا سيسعد الشخص عندما يشعر باهتمامك وإنصاتك، ولن تحتاج للتفكير إن كنت قد تسببت بالإزعاج له أو لا.


  • وكأي لقاءٍ آخر، حاول أن تنتبه للغة جسدك، فإن لها دلالات كثيرة يمكن لأي شخص يجلس أمامك أن يلاحظها. وربما يساعدك هذا الأمر في التعبير عن الأمور التي لا تجد لها كلمات تشرح مفادها، فتكتفي بلغة جسدك لتعبر عنها. ومن أبسط هذه الأمور هي الابتسامة؛ حيث أنها تعبر عن كل مشاعر المودة تجاه الطرف الآخر، ومنها تشعره بالراحة أكثر.


  • من أهم الأمور التي عليك أن تتذكرها هي أن لا تصدر أحكامًا على أي شخص بمجرد لقائك له لمرة واحدة، فلا يوجد كتاب يفسر ذاته من عنوانه كما يقولون، بل من المهم أن تتصفح الكثير من أوراقه حتى تعرف ما يحوي. وكذلك الأشخاص، ممن المستحيل أن تعرف ما لديهم خلال لقاء واحد مهما بدا لك أنه كافٍ أو عميق. والأمر ينطبق عليك أيضًا، حيث أنك بالتأكيد لن تقبل أن يُحكم عليك بعد لقاء واحد. اكتفِ بأن توافق أو تخالف آراء الفرد الآخر باحترام، ولا تتسرع في أحكامك حتى لا تسيء الظن.


  • وحتى تستطيع التعامل مع أي شخص، عليك أن تعرفه. وبالطبع لن تعرف أي أحد بلا أن تسأله عن نفسه. قد يبدو غريبًا أن أخبرك أن تسأل الطرف الآخر أسئلة مهمة في لقائكما الأول، إلا أن ذلك شديد الأهمية حتى تتمكن من أن تتصرف وتتعامل بثقة أكبر معه. وبالأسئلة المهمة لا أعني أبدًا الأسئلة الحساسة أو الشخصية، بل تلك التي تستطيع من خلالها أن تعرف ما يفضل هذا الشخص من مواضيع لتتحدثا عنها، وكيف يحب أن يعبر عن نفسه.. إلخ.


  • ابتعد قدر الإمكان عن أي تصرف أو إشارة توحي بالتكبر والغرور، فإن ذلك يشعر الطرف المقابل بالنفور. لذا كن منفتحًا، ولا تحاول أن تشعر من هو أمامك أنك مصيب في كل شيء وهو مخطئ دائمًا، فبالتأكيد لكل منا أمورًا يجهلها، واخرى يعرفها حق المعرفة أكثر من غيرة. لذا كن متوازنًا ومتواضعًا حتى تكسبة محبة ومودة الآخرين.


  • مهما كانت اللقاءات الأولى حساسة بالنسبة لك، ابتعد عن أن تظهر ذلك للآخرين، وحاول أن تشعر بالراحة والاسترخاء أمامهم حتى يمكنهم أن يشعروا هم بالراحة بالمقابل.
 

مواضيع مماثلة

أعلى