ترمب: الحديث عن فرض الطوارئ وإعادة الانتخاب أخبار مزيفة

على الرغم من مواصلته المعركة القانونية للطعن في نتائج الانتخابات الرئاسية، أكد الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، الأحد، أن الحديث عن استخدام قانون الطوارئ لإعادة الانتخابات في الولايات المتأرجحة عبارة عن أخبار زائفة.

وقال في تغريدة مقتضبة عبر حسابه على تويتر: الأحكام العرفية (في إشارة إلى قانون الطوارئ) مجرد أخبار مزيفة، إنها فقط مزيد من التقارير السيئة!

"أكبر تزوير"​


لكن الرئيس المنتهية ولايته واصل في المقابل التنديد بنتائج الانتخابات، التي أسفرت عن فوز المرشح الديمقراطي، جو بايدن. وقال في تغريدة أخرى: أكبر تزوير للانتخابات في تاريخ بلادنا".

يذكر أن المتحدثة باسم البيت الأبيض، كايلي ماكناني، كانت قد أعلنت سابقاً أن ترمب مستمر في الطعن بنتائج الانتخابات الرئاسية، قائلة: "الرئيس لا يزال منخرطاً في الطعون القانونية على نتائج انتخابات 2020". كما أوضحت أن "تصويت الهيئة الانتخابية خطوة واحدة فقط ضمن العملية الدستورية. وحملة الرئيس الأميركي تواصل عملها بهذا الخصوص".

أتى ذلك، بعد أن أُعلن، الاثنين الماضي، فوز بايدن بأصوات المجمع الانتخابي، الذي يحدد رسمياً الرئيس المقبل للولايات المتحدة.
 

مواضيع مماثلة

أعلى