ليبيا.. روسيا تؤيد وقفاً فورياً للنار تعقبه محادثات سياسية

أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الثلاثاء، أن بلاده تؤيد وقفاً فورياً لإطلاق النار في ليبيا وإجراء محادثات سياسية تفضي إلى تشكيل سلطات حاكمة موحدة.

وأضاف لافروف، خلال مناقشته تطورات الأوضاع في اتصال هاتفي مع رئيس مجلس النواب الليبي، عقيلة صالح، أن الحل العسكري للصراع لن يصل إلى نتيجة، حسب ما نقلت عنه وزارة الخارجية الروسية.

وفي سياق آخر، قال الجيش الأميركي إن روسيا نشرت طائرات مقاتلة في ليبيا لدعم الجيش الوطني الليبي.

وقالت القيادة العسكرية الأميركية في إفريقيا في بيان نشرته بموقعها على الإنترنت وعلى "تويتر": "من المرجح أن تقدم الطائرات العسكرية الروسية دعماً جوياً وثيقاً ونيرانا هجومية".

وتدعم روسيا الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر الذي شن حملة العام الماضي لاستعادة على العاصمة طرابلس.

وقال البيان إن الطائرات جاءت من قاعدة جوية في روسيا بعد أن توقفت في سوريا.

ونقل البيان عن الجنرال بسلاح الجو الأميركي جيف هاريجيان، تحذيره من أن استحواذ روسيا على قواعد على الساحل الليبي "سيسبب مخاوف أمنية حقيقية للغاية على الطرف الجنوبي لأوروبا".
 

مواضيع مماثلة

أعلى