مدخل إلى علم الترجمة : (( الكتابة عن الأعلام و المشاهير))

فتى العاصي

كاتب جيد جدا
مدخل عن الترجمة :
هو فن من فنون الأدب ، يتناول التعريف بحياة شخص ما تعريفاً يطول أو يقصر ، ويتعمق أو يبدو على السطح تبعاً لحالة العصر الذي كُتبت فيه الترجمة، وتبعاً لثقافة كاتب الترجمة، ومدى قدرته على رسم صورة كاملة واضحة دقيقة من مجموع المعارف والمعلومات التي تجمعت لديه عن المترجم له.

علم التراجم عرض سير و حياة العظماء من الناس الذين تركوا آثاراً واضحة في المجتمع كالأنبياء و القادة و العلماء و المصلحين و المربّين ... و هو علم واسع جداً و متنوع و للمسلمين فيه مشاركة فهم الأمة الوحيدة من بين سائر أمم الأرض التي حفظت سير رجالاتها في شتى الميادين و لا تكاد تجد رجلاً علماً إلاّ و تجد سجلّ حياته محفوظاً بدقائقها و تفاصيلها .

والترجمة للأشخاص قديمة قدم الإنسان نفسه، ويمكن اعتبار الترجمة تاريخية من حيث النشأة ، فقد نشأت موازية للتاريخ. لكن لا يمكن اعتبارها جزءاً من علم التاريخ ، فهي وإن كانت تقوم على استيحاء أصل تاريخي من شخصيات وأحداث ، إلا أن حدودها تختلف عن حدود علم التاريخ، فحدود الترجمة هي الأحداث البيولوجية الواقعة بين ولادة شخص وموته من طفولة ونضج وأمراض وموت وعواطف ومشاعر، وكل هذا ليس تاريخاً.

الترجمة هي فن من فنون الأدب يقوم على أصل تاريخي ، هذا الأصل يقيد الترجمة بحدود معينة ، وتلك الحدود هي الفاصلة بين الترجمة وفنون الأدب الأخرى مثل القصة والرواية والمسرحية. ب- الترجمة في الأدب العربي القديم:

يدين فن الترجمة ـ عند المسلمين ـ بنشأته إلى علم الحديث، فمع الاهتمام بتدوين الحديث ـ الذي لم يُدون في عهد الرسول ـ كان الاهتمام أيضاً بالبحث والكلام في "رواة" الحديث، فتُرجم عن هؤلاء تراجم وجيزة لم يكن القصد منها إلا بيان قيمة المحدث ومكانته من الإسناد ، وجرهم ذلك إلى وضع كتب في نقد الرجال المحدثين وهي تلك الكتب الخاصة بعلم "الجرح والتعديل".

استخدم هذا المنهج بعد ذلك في وضع تراجم أخرى لطبقات من الرجال تتفق في لون واحد من العلم أو الفن أو الصناعة.

لكن التراجم خضعت لأحكام الإسناد خضوعاً دقيقاً، ولم تكن رواية منطلقة مسترسلة ، بل روايات متفرقة مقيدة يجمعها موضوع واحد، ويعوق الإسناد رواتها عن التفسير والتحليل لأن جهد كاتبيها ينصرف إلى الصدق في الخبر.

وظلت أكثر التراجم في العالم الإسلامي مجموعة من المرويات والأخبار المأثورة ، وليس فيها وحدة البناء ، ولا الإحساس بالتطور الزمني ولا تتبع مراحل النمو والتغير في الشخصية المترجمة، وبالاختصار ظلت الترجمة دون شكل تام ، ودون محتوى واف.

لكن كل ذلك لم يمنع من ازدهار هذا الفن ازدهاراً كبيراً وبلغت التراجم العربية الإسلامية ـ من حيث كثرتها وتنوعها وافتنانها في ترتيب الأعلام المترجمة، وافتنانها من حيث تبويب موضوعات التراجم، حتى في كتب التاريخ العام، وكتب الشروح اللغوية والترجمة لأعيان كل بلد أو مدينة في كتاب واحد، والترجمة للنساء بجانب الرجال، وتحقيق الوفيات والمواليد، والاستشهاد بآثار المترجم لهم في النثر والشعر ، وضبط الأعلام وتحقيق المتشابه منها ـ بلغت في كل ذلك مبلغاً عظيماً.

أهم كتب التراجم نذكر منها :
- كتاب سير أعلام النبلاء ................ للحافظ الذهبي


- تاريخ عجائب الأثار في التراجم والأخبار.. عبد الرحمن الجبرتي.
- حلة الأولياء.............. للأصفهاني
- الأعلام ....... لخير الدين الزركلي
- وفيات الأعيان وأنباء أبناء الزمان........ابن خلكان .
- هدية العارفين ...... إسماعيل باشا البغدادي.

وهناك الكثير الكثير من الكتب :

أرجواالفائدة
 

المهندس ماجد

كاتب جيد جدا
رد: مدخل إلى علم الترجمة : (( الكتابة عن الأعلام و المشاهير))

الله يعطيك الف عافية يااااااااارب تسلم ايديك اخي وتقبل مروري
 

فتى العاصي

كاتب جيد جدا
رد: مدخل إلى علم الترجمة : (( الكتابة عن الأعلام و المشاهير))

:eh_s(17):مشكور أخي ماجد على مرورك الكريم نورة يا غالي:eh_s(17):
 

عاشق الليل

مُديّرْ المُنتَدىَ
طاقم الإدارة
رد: مدخل إلى علم الترجمة : (( الكتابة عن الأعلام و المشاهير))

شكرا الك اخي فتى لهل البحث الفيد

يعني لولا هل الترجمة ما كنا عرفنا شي عن اي عالم او بحث

شكرا لك جدا
 

فتى العاصي

كاتب جيد جدا
رد: مدخل إلى علم الترجمة : (( الكتابة عن الأعلام و المشاهير))

نورت أخي عاشق الليل

ولو هذا واجبنا
 

عبدالحي عداربه

كاتب جيد جدا
رد: مدخل إلى علم الترجمة : (( الكتابة عن الأعلام و المشاهير))

أخي فتحي العاصي
جزاكم الله تعالى خيرا
تعريف عام وموجز بهذا العلم الرائع
وهوالترجمة العملية لفكرة الأمة
أو العصر الذي عاشه الرجال
****
تقبل مروري المتواضع
تحياتي
 

mustapha.

كاتب جديد
رد: مدخل إلى علم الترجمة : (( الكتابة عن الأعلام و المشاهير))

مشكور أخي على الموضوع القيم
 

مواضيع مماثلة

أعلى