اخبار لك سيدتي

سيرة الممثلة والمخرجة السعودية فاطمة البنوي

[ad_1]

فاطمة البنوي ممثلة ومخرجة وكاتبة سعودية، اللواتي يشار إليهن بالبنان، لما حققنه من إنجازات ونجاحات أوصلتهن للعالمية، فقد ترجمت فاطمة البنوي حبّها للمسرح من خلال مشاركاتها الفاعلة في هذا المجال أثناء دراستها الجامعية بالإضافة لعملها في المجال الإنساني من خلال شهادتها المختصّة في علم النفس.
واختارتها مجلة تايم الأميركية ضمن قادة الجيل الجديد عام 2018 عن مؤسستها “مشروع القصة الأخرى”.

حياتها ومؤهلاتها

ولدت فاطمة البنوي في مدينة جدة السعودية، تلقّت علومها الابتدائية والمتوسطة فيها لتلتحق بجامعة عفّت الأهلية وتتخرج منها بشهادة علم نفس في عام 2011.
وفي عام 2013 انتقلت البنوي إلى الولايات المتحدة الأمريكية والتحقت بجامعة هارفرد لتختص بالدراسات اللاهوتية، وقد حصلت على شهادة الماجستير في هذه الدراسات، وعادت البنوي إلى السعودية في أواخر عام 2015.
عام 2010 شاركت البنوي في تأسيس المسرح في جدة وعرضت من خلاله بعض المسرحيات، وعندما انتقلت إلى جامعة هارفرد أيضاً كانت لها بعض المشاركات المسرحية فيها.

بداياتها وأعمالها

عملت البنوي عام 2011 عندما تخرّجت مع جمعية حماية الأسرة في مدينة جدة في مجال الدعم النفسي، واتمرت بالعمل معها حتى عندما كانت لا تزال تدرس في جامعة هارفرد.
في عام 2015 عادت فاطمة البنوي إلى السعودية وفي 17 أكتوبر من هذا العام أصبحت البنوي مستشارة في البنك الإسلامي للتنمية، واستمرت في هذا العمل حتى إبريل 2016.
وفي عام 2017 شاركت في بطولة المسلسل السعودي “بشر” وقد عرض هذا المسلسل عدّة قضايا اجتماعية تمسّ المجتمع المحلي السعودي من خلال حلقات وقصص منفصلة، وفي يونيو هذا العام تم اختيارها ضمن 30 امرأة من صانعي المحتوى لتقدّم واحدة من شخصياتها المفضلة.
كما شاركت في عام 2019 بالفيلم الدرامي السعودي “رولم” الذي عُرض في إحدى القاعات السينمائية في مدينة جدة.
وكانت لها مشاركة في بطولة مسلسلي “ما وراء الطبيعة” على نتفليكس، والشك على منصة شاهد، والذي شاركت أيضاً في تأليفه وإخراجه.
في حين، حقق مسلسل الإثارة والتشويق المصري “60 دقيقة”، الذي عرض على منصة شاهد، أعلى نسبة مشاهدة في مصر على المنصة مع بداية عرضه، وهو من إخراج مريم أحمدي، وتأليف محمد هشام عبية، وفيه تقدم البنوي شخصية ذات أبعاد نفسية مركبة، كزوجة شابة تتعرض لأزمات نفسية.
وعلى مستوى عملها كمخرجة سينمائية، حصلت البنوي على تمويل لمشروع أول أفلامها الروائية “بسمة” من صندوق أفلام البحر الأحمر، الذي تم الإعلان عنه ضمن فعاليات مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي في دورته الـ78.
وأُختيرت البنوي لتكون عضوة لجنة تحكيم في مسابقة الأفلام الطويلة بـمهرجان مالمو للسينما العربية بالسويد 2021.
وأخرجت فاطمة البنوي، عديداً من العروض المسرحية الاجتماعية والدرامية، منها مسرحية “الدائرة المستقيمة” التي اتخذت شكل مسرح الشارع في أول دورة من دورات مواسم جدة في السعودية، ثم تلك التي تجولت دولياً، من أول بينالي جوال في العالم افتُتح في بوينس آيرس، إلى قصر طوكيو في باريس.

إشادة دولية ببطولتها لفيلم “بركة يقابل بركة”

يشار إلى أنها حظت بإشادة دولية عن بطولتها لفيلم “بركة يقابل بركة”، الذي شارك في مهرجان برلين السينمائي وكان ممثلاً للسعودية في جائزة أوسكار أفضل فيلم بلغة أجنبية.

البنوي عضوة في أول جمعية مهنية للمسرح والفنون الأدائية بالسعودية

كما أُختيرت الممثلة والكاتبة والمخرجة السعودية عضوة في أول جمعية مهنية للمسرح والفنون الأدائية بالسعودية، وذلك ضمن مجموعة من الفنانين والكتاب والباحثين المسرحيين الذين أعلن عنهم الممثل ناصر القصبي رئيس الجمعية.
تابعي المزيد: فاطمة البنوي: السينما السعودية تشهد تطوراً كبيراً وفخورة بوجودي عضو لجنة تحكيم بمهرجان القاهرة السينمائي

“صوفي كال السعودية”

وإيمانًا منها بأهمية عرض قصص إنسانية بشكل إبداعي، مساهمة ذلك في تغيير الصور النمطية والمشاركة الجمعية والتعرف على الأقليات وعلى المجتمعات والقصص التي قلما سُلط الضوء عليها، سافرت البنوي محلياً ودولياً، حيث منحها وزارة الخارجية في باريس تمنحها لقب “صوفي كال السعودية” بعد نجاح عرضها “حب السعودية”.



[ad_2]

Tags

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button