حول العالم

بريطانيا: نقود جهداً عالمياً لإيصال اللقاحات إلى جميع الدول

بعد تحذير منظمة الصحة العالمية من الإجحاف في عملية توزيع لقاحات كورونا، أعلن وزير الصحة البريطاني مات هانكوك أن المملكة المتحدة تقود جهداً عالمياً لإيصال لقاحات الفيروس إلى البلدان الفقيرة.

وأكد هانكوك في مؤتمر صحافي الاثنين أن “المملكة المتحدة هي الداعم المالي الأكبر في العالم للبرنامج العالمي لضمان الوصول اللقاحات إلى جميع دول العالم”.

كما أضاف: “لم نطور فقط بالشراكة مع علمائنا في Oxford وAstraZeneca اللقاح الأكثر جدوى من حيث التكلفة المتاح حالياً، لقد وضعنا أيضاً أكبر قدر من الدعم المالي في هذه الجهود الدولية لضمان حصول الجميع على اللقاح”.

“فشل أخلاقي كارثي”

يذكر أن منظمة الصحة العالمية كانت أطلقت الاثنين جرس إنذار لتوعية الدول المتقدمة حول خطورة ما يجري حول لقاح كورونا، بينما يستمر عداد ضحايا الفيروس التاجي بالارتفاع يومياً.

وقال المدير العام للمنظمة، تيدروس أدهانوم جيبريسوس، إن العالم على شفا “فشل أخلاقي كارثي” فيما يتعلق بتوزيع اللقاحات، وحث الدول والشركات المصنعة على مشاركة الجرعات المضادة لكوفيد-19 بشكل أكثر إنصافاً في جميع أنحاء العالم.

كما أضاف خلال افتتاح الاجتماع السنوي للمجلس التنفيذي للمنظمة أن “أسلوب أنا أولا لا يجعل الأكثر فقراً وضعفاً بالعالم في خطر فحسب، لكنه سيأتي بنتائج عكسية أيضاً”.

إلى ذلك تابع قائلاً: “في نهاية المطاف، لن تسفر هذه التصرفات إلا عن إطالة أمد الوباء”.

تأتي هذه التصريحات بعد أن طالب المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية الأسبوع الماضي، الدول الأوروبية بإظهار مزيد من التضامن بشأن اللقاحات، فيما حصلت عشر دول فقط على 95% من الجرعات.


الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى