اخبار لك سيدتي

7 أشياء خطيرة تحدث لبشرتك عند تخطي واقي الشمس

هل الواقي من الشمس جزء من نظام العناية بالبشرة الخاص بك؟ إذا كانت الإجابة لا، فمن المحتمل أن يتغير ذلك اليوم. لا تحترق بشرة الجميع بالضرورة إذا لم يستخدموا واقي الشمس. يمكن لبعض الأشخاص قضاء يوم كامل في الشمس ولا يضطرون أبداً إلى التعامل مع الواقع المخيف لحروق الشمس. لكن الحقيقة الأكثر قسوة المتمثلة في تخطي واقي الشمس يمكن أن تلحق بك في النهاية. قد لا يبدو الأمر كذلك ، لكن تخطي واقي الشمس هو أكثر ضرراً مما يعتقده معظم الناس. تحقق من الأشياء التي تحدث لبشرتك عند تخطي واقي الشمس.

 

بشرة مسمرة

بشرة مسمرة
حماية من اسمرار البشرة 

هذا واضح، لكن بعض الناس لا يدركون مدى سرعة تسمير البشرة – وكلما زاد لون بشرتك، زاد تأثيرك المباشر على صحة بشرتك في نفس الوقت. يبدأ الجلد في إظهار مظهر “الإصطباغ” عندما تبدأ خلايا الصباغية في طبقة البشرة في الجلد في إنتاج لون أغمق.
تابعي المزيد:  أسرار جمال كورية يجب على كل فتاة معرفتها

ملمس الجلد

 

كما ذكرنا، فإن الخلايا الصباغية في طبقة البشرة من الجلد هي التي تعطي مظهر الإسمرار. يعمل المستوى السفلي من البشرة أيضاً كحماية من التعرض للأشعة فوق البنفسجية. لذلك، عندما تقومين بتسميرها، تبدأ الطبقة العليا من البشرة في التكاثف حيث يدفع المستوى الأدنى الخلايا إلى الأعلى – مثل الخلايا التي تأتي للدفاع، بمعنى ما. عندما تصبح بشرتك أغمق، فإنك تجعلين بشرتك أكثر صلابة وخشنة – بالمعنى الحرفي للكلمة. 

ضربة شمس

كريم الحماية من الشمس
احمي بشرتك من حرق الشمس 

نعلم جميعاً أن هذا أمر شائع جداً للعديد من الأشخاص الذين يعانون من حروق الشمس أثناء التسمير. إذا كان لديك نوع جلد يتعرّض لحروق الشمس بسهولة، فهذا يضمن أنك تعانين من تلف الجلد مع كل بقعة حمراء على الجلد. في معظم الأوقات، يكون حروق الشمس خفيفاً وسيشفى في غضون أيام قليلة إلى أسبوع. ولكن إذا تعرضت لحروق الشمس السيئة حقاً، فقد تتعرض في الواقع لحروق من الدرجة الثانية. إذا كانت هذه هي الحالة، يمكن أن تحترق بشرتك حتى أسفل الطبقة العليا من الجلد، البشرة. يمكن أن يتضرر مستوى الأدمة بشدة، ويمكن أن يبدأ الجلد في التقرح، وحتى يبدو مبتلاً. إذا كان حروق الشمس شديداً، فقد يستغرق التعافي عدة أسابيع.

المزيد من الشامات والنمش

 

على الرغم من أننا جميعاً لدينا شامات بشكل طبيعي، إلا أن بعض درجات لون البشرة تكون أكثر عرضة لتطوير عدد أكبر من الشامات أو النمش نتيجة التعرض المفرط لأشعة الشمس. يحدث هذا عندما تبدأ الخلايا الصباغية في التكتل معاً. الأشخاص ذوو البشرة الفاتحة أكثر عرضة لتطور الشامة من التعرض لأشعة الشمس، مما قد يكون خطيراً إذا أصبحت تلك الشامات غير طبيعية.
تابعي المزيد:  5 أسباب تجعلك لا تستغنين عن المرطب الجل

الشيخوخة المبكرة

الشيخوخة المبكرة
تجنبي الشيخوخة المبكرة
 

واحدة من أكثر النتائج وضوحاً لعدم حماية بشرتك أثناء جلوسك في الشمس هي الشيخوخة المبكرة. إن ترك بشرتك باستمرار تحت المجهر الساخن لأشعة الشمس لعدد ممتد من السنوات سيضيف بالتأكيد سنوات أخرى إلى مظهر بشرتك. يقال إن الواقي من الشمس هو أحد أفضل أدوات مكافحة الشيخوخة التي تحتاجها المرأة للحفاظ على شبابها.

 

إن الاستمرار لسنوات دون استخدام واقٍ من الشمس سيغير في الواقع ملمس بشرتك بالكامل. يمكن أن تبدأ الخطوط الدقيقة والتجاعيد الكبيرة في الظهور بعد مرور الوقت. من المحتمل أن تعاني من البقع الداكنة أو تغير اللون في مناطق مختلفة من بشرتك.

أمراض جلديّة 
تجنبي الأمراض الجلدية 

لسوء الحظ، بعد التعرض الطويل لأشعة الشمس والأشعة فوق البنفسجية الخطيرة، من الممكن جداً الإصابة بأمراض جلدية نتيجة لذلك. يعتبر سرطان الجلد والورم الميليني نوعين من أنواع سرطان الجلد التي يمكن أن تتطور بسبب تلف الجلد الناتج عن التعرض المفرط لأشعة الشمس. هذا سبب آخر يجعل استخدام واقي الشمس أمراً بالغ الأهمية – يمكن أن يكون حقاً منقذاً للحياة.
تابعي المزيد: تخلصي من أكياس تحت العين: نصائح طارئة




Tags

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button