اخبار لك سيدتي

5 فوائد مذهلة للحليب للأطفال ووجبات شهية 

هل يجب أن نركض خلف الطفل بكوب من الحليب؟ هل يخترع ملاكك الصغير دائمًا الأعذار لتجنب شرب الحليب؟ هل أنتم قلقون من أن أطفالكم قد يفقدون جزءًا صحيًا جدًا من التغذية بسبب عدم حصولهم على ما يكفي من الحليب؟

لذا إذا كنتم تتطلعون إلى إدخال حليب البقر في النظام الغذائي اليومي للطفل، أو تناقشون ما إذا كان يجب أن يشرب حليب الجاموس أو حليب الماعز أو بديل الحليب، فعليكم التفكير في قراءة المنشور الخاص بنا هنا، التقت سيدتي نت بالدكتور عبد الرحمن شمس خبير التغذية ليحدثنا عن فوائد الحليب المذهلة للأطفال.

ما هي الفوائد الصحية للحليب للأطفال؟

 شرب الحليب يوميًا الطفل

شرب الحليب له فوائد عديدة لأطفالكم. فهو لا يمنحهم عظامًا قوية وصحية فحسب، بل إنه يساعدهم أيضًا في النمو والتطور بشكل عام. يساعد شرب الحليب يوميًا الطفل أيضًا في الحفاظ على صحة جيدة بشكل عام. فيما يلي بعض فوائد الحليب للأطفال:

1. الحليب غني بالكالسيوم:

يعتبر الحليب من أفضل مصادر الكالسيوم التي يمكن أن يستهلكها طفلك.

يحافظ على عظام طفلك صحية وقوية ويمنع فقدان العظام.
يساعد في منع الصداع وحتى نوبات الصداع النصفي التي يعاني منها الأطفال إذا كانوا يعانون من نقص الكالسيوم.
الكالسيوم يمنع السمنة لدى الأطفال. سيساعد طفلك على محاربة الشحوم، كما أنه يساعد على تقليل الدهون غير المرغوب فيها من الجسم.
الكالسيوم مهم للغاية لصحة أسنان طفلك.
تساعد الكمية الموصى بها من الكالسيوم يوميًا على تخثر الدم، وتعمل أيضًا الإشارات العصبية لطفلك في حالة ممتازة.
يساعد الكالسيوم على إفراز الهرمونات والمواد الكيميائية الأخرى من جسم طفلك.
سيساعد أيضًا في الضغط بشكل صحيح واسترخاء عضلات طفلك.

2. فيتامين “د” في الحليب المدعم:
يساعد فيتامين “د” جسم طفلك على امتصاص الكالسيوم من مصادر مختلفة.

يحتوي الحليب المدعم على كميات مناسبة من فيتامين “د”.
يساعد على تعزيز نمو العظام لدى طفلك، ويقلل أيضًا من أي فرص لهشاشة العظام، خاصة في السنوات اللاحقة.
يمكن أن يساعد فيتامين “د” في تقليل الالتهاب. يساعد على تعزيز جهاز المناعة لدى طفلك.
يمكن أن يتفاقم نقص فيتامين “د” إلى حالات مختلفة مثل هشاشة العظام في السنوات اللاحقة أو الكساح أثناء الطفولة.

يوفر الحليب البروتين الذي يساعد في إصلاح جسم طفلك ونموه.

الأهمية الغذائية للحليب للأطفال

 الصحية لطفلك

فيما يلي قائمة كاملة بالعناصر الغذائية الحيوية الموجودة في الحليب والتي تساعد في تحسين الظروف الصحية لطفلك بشكل طبيعي:

1. الكالسيوم:
يساعد في بناء عظام وأسنان صحية عند الأطفال وتنمية كتلة العظام.

2. البروتين:
يعمل البروتين كأفضل مصدر للطاقة. كما أنه يساعد في بناء وإصلاح أنسجة عضلات طفلك.

3. الفوسفور:
يساعد في تقوية العظام ويولد الطاقة اللازمة لأداء الأنشطة الأساسية.

4. البوتاسيوم:
يساعد في الحفاظ على مستوى ضغط الدم الصحي وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

5. فيتامين “د”:
يساعد في تحسين كثافة العظام.

6. فيتامين ب 12:
يساعد في الحفاظ على صحة خلايا الدم الحمراء والأنسجة العصبية.

7. فيتامين أ:
تعمل المغذيات على تحسين الرؤية الطبيعية لطفلك وصحة الجلد. كما أنه يساعد على تقوية جهاز المناعة.

8. ريبوفلافين (فيتامين ب 2):
يساعد في تحويل الطعام إلى طاقة.

9. النياسين:
يساعد في استقلاب السكريات والأحماض الدهنية في جسم طفلك.

ما هي كمية الحليب التي يجب أن يشربها طفلك بانتظام؟

الحليب  

تعتمد كمية (أو أكواب) الحليب التي يجب أن يشربها طفلك يوميًا بشكل أساسي على عدة عوامل مثل العمر والطول وما إذا كان يعاني من عدم تحمل اللاكتوز أم لا. لقد ناقشنا هنا الكمية المناسبة من الحليب التي يجب أن يستهلكها الطفل العادي على أساس منتظم:

الأعمار من 1 إلى 2:
عندما يبلغ طفلك من العمر سنة واحدة، يمكنك في النهاية إدخال حليب البقر في خطة نظامه الغذائي.
يحتاج الأطفال في الفئة العمرية 1 و 2 سنة إلى نظام غذائي غني بالدهون لنمو دماغ صحي. في هذا العمر، يمكننا أن نجعل الطفل يشرب 32 أونصة، أو 4 أكواب من الحليب يوميًا.
الأعمار من 2 إلى 8 سنوات:
يجب على الأطفال في الفئة العمرية 2 إلى 3 سنوات شرب كوبين على الأقل من الحليب يوميًا.
يمكن للأطفال من سن 4 إلى 8 سنوات تناول 2.5 كوب من الحليب أو بدائل الألبان الأخرى.

هل يمكنك استبدال منتجات الألبان الأخرى بالحليب؟

 طفلك 

يعتبر الحليب ومنتجات الألبان الأخرى مصادر غنية بالكالسيوم والبروتين والعناصر الغذائية الحيوية الضرورية لنمو طفلك وتطور دماغه. عندما لا يحب طفلك شرب الحليب، يمكنك تضمين منتجات الألبان الأخرى الغنية بالكالسيوم في نظامه الغذائي. يمكن أن تشمل حليب الصويا والجبن القريش والجبن العادي والزبادي.

أفضل حليب للأطفال

 حليب البقر

على الرغم من أن معظم الآباء يعتقدون أن أطفالهم يجب أن يشربوا حليب البقر فقط. ولكن هناك أنواعًا مختلفة من الحليب ومنتجات الألبان متوفرة في الأسواق وهي آمنة تمامًا للأطفال.

فيما يلي قائمة كاملة بأشكال الحليب المختلفة، والتي يمكن أن يستهلكها طفلك بأمان:

حليب عضوي
حليب صافي
حليب أبقار قليل الدسم
حليب الماعز
حليب اللوز
حليب الصويا
حليب مبخر
لبن مكثف
حليب الأرز

طرق ممتعة لإدراج الحليب في نظام طفلك الغذائي:
من الصعب دائمًا جعل طفلك يشرب كوب الحليب هذا. لا مزيد من القلق. جربوا بعض هذه الحيل المذكورة أدناه للتسلل إلى بعض الحليب في النظام الغذائي للطفل:

1. ضعي قناعًا تحت نكهة مختلفة:
جربي نكهات مختلفة يمكنك إضافتها إلى كوب حليب طفلك. بينما قد تكون الشوكولاتة فائزة بشكل واضح، حاولي إضافة نكهات جديدة أخرى مثل التوت والفانيليا والموز والمزيد.
لجعلها أكثر صحة، يمكنك أيضًا تجربة إضافة التوابل مثل الهيل أو القرفة أو حتى الزنجبيل.
2. تناولها في العصائر:
قد يتذوق طفلك مذاق عصائر الزبادي، لكن جربيه مع الحليب أيضًا.

قومي بإعداد عصير لذيذ بالفواكه التي قد لا يحبها طفلك.
أضيفي القليل من العسل لإعطائها دفعة من المذاق والصحة.
3. الحليب المثلج:

لماذا لا تحاولين صنع بعض الحليب المثلج اللذيذ والصحي في المنزل لطفلك؟

تسمية

استخدمي الحليب كقاعدة رئيسية وأضيفي أي مكونات أخرى تريدينها. تأكدي من خفقها جيدًا لجعلها كريمية وحتى رغوية.
بمجرد الانتهاء من ذلك، ضعيه في الثلاجة واتركيه يبرد. أثناء التقديم، أضيفي بعض الفواكه المقطعة لإضافة المزيد من الطعم والصحة.
4. الحبوب والشوفان:
أضيفي بعض الحليب إلى وعاء الحبوب والشوفان الخاص بطفلك بدلاً من الحبوب العادية.

أضيفي إما الحليب الساخن أو البارد إلى وعاء الحبوب الخاص بطفلك.
أضيفي كمية كافية من الحليب حتى يغطس الشوفان أو الحبوب تمامًا. تذكري أن تجعليه يأكلها بسرعة. خلاف ذلك، قد تتحول الحبوب إلى رطبة، وقد لا يرغب طفلك في تناولها بعد الآن.

5. أضيفيها إلى المعكرونة:
يمكنك أيضًا استخدام الحليب لصنع بعض المعكرونة اللذيذة في الصلصة البيضاء.

بدلًا من استخدام الكريمة أو الجبن، حاولي أن تجعلي المعكرونة أكثر متعة بإضافة الحليب. يمكنك إضافة الزبدة والجبن إذا لزم الأمر وكذلك إضافة حفنة من الخضار المفرومة.

 




الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى