اخبار الكمبيوتر والانترنيت

وفيات كورونا سترتفع في بريطانيا.. توقعات قاتمة لوضع الوباء


وذكر ويتي، خلال مؤتمر صحفي، أن الوباء سيحصد المزيد من الأرواح في بريطانيا، خلال الأسابيع المقبلة، ريثما يعطي اللقاح مفعوله.

وأضاف كبير المستشارين الطبيين لدى الحكومة البريطانية، “أعتقد أنه علينا أن نكون واقعيين، لأن هذا سيحدث”، في إشارة إلى ارتفاع الوفيات.

ورفض المسؤول الطبي أن يرجح عدد الوفيات المرتقبة، قائلا إن هذا التقدير لن يكون مفيدا لأحد، ثم أكد ضرورة القيام بأي شيء ممكن لتفادي هذا الأمر.

وأردف أن جهود تفادي هذا السيناريو، تجري من خلال أمرين هما التلقيح ضد الفيروس ومواصلة الالتزام بالتباعد الاجتماعي والبقاء في البيت.

والثلاثاء، تجاوز عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا في المملكة المتحدة، عتبة مئة ألف حالة، وهي أول بلد أوروبي يبلغ هذه العتبة.

وأعرب رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، عن “أسفه الشديد لكل روح تزهق”، قائلا إنه يتحمل المسؤولية بشكل تام عن كل ما قامت به الحكومة.

وذكر جونسون، أن إصابات كورونا واصلت منحى الارتفاع، رغم قيود الإغلاق الذي جرى فرضه منذ الخامس من يناير الجاري.

وفي مارس 2020، كانت الحكومة البريطانية تراهن على عدم تجاوز ضحايا وباء كورونا حاجز 20 ألفا، وهو ما لم يتحقق بالمرة.

ويعزو خبراء هذا الارتفاع الصاروخي لحالات الإصابات والوفيات، من جراء كورونا، إلى السلالة المتحورة التي ظهرت في البلاد.

ويرجحُ أن تكون السلالة المتحورة من “سارز كوف 2” أسرع انتشارا، كما نبه مسؤولون إلى أنها أكثر فتكا بالمصابين.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى