الفن والمشاهير

نادين.. فكرة الاعتزال تراودني كثيراً

نادين نسيب نجيم 2

فجرت الممثلة اللبنانية نادين نسيب نجيم مفاجأة من العيار الثقيل أنه “كل يوم تراودها فكرة ترك مهنة التمثيل بنسبة 90 بالمئة للمرة الأولى، كي تتفرغ لأولاها الذين تشعر بجانبهم بالسعادة الحقيقية وبالسلام”.


نادين أكدت خلال اطلالتها في برنامج “دبي كروز” الذي تقدمه ميساء مغربي على “قناة دبي ” أن “كل التجارب التي مرّت بها هي التي صنعتها اليوم”، مشيرة إلى أن “مصطلحا الحب والأمان يكملان بعضهما البعض، والحب يأتي بالأمان للشخص”.

فكرة ترك التمثيل تراودني كثيراً

وكشفت نادين أنها “كل يوم تفكر بترك مهنة التمثيل، ليتسنى لها الوقت الكافي للبقاء مع أولادها”، مشيرة إلى أن “الفكرة تراودها في رأسها بنسبة 90 بالمئة، وللمرة الأولى أشعر أنه من الممكن أن لا أكون موجودة، لأن السعادة الحقيقة والسلام أجدهما إلى جانب أولادي”.


ولفتت إلى أنه “هذا العام لأول مرة يحضر أولادي معي إلى مكان التصوير، وهذا ما يجعلني أقول كم أن مهنة التمثيل صعبة وجميلة في نفس الوقت”.

وعن اختيار شخصيتها في مسلسل “خمسة ونص” قالت نادين “أحببت القصة وهي تشبه قصص كثير من النساء، لكن بيان (الشخصية التي أدّت دورها نادين في العمل) حظها كان سيئاً في بعض الأماكن ونهايتها كانت ظالمة.
وعما الذي غيره فيها العام 2004 أي بعد أن فازت بلقب ملكة جمال لبنان قالت نادين “كان حلم بالنسبة لي، خطّطت لهذا اليوم ، ووضعته في بالي، ووصلت له، وفي عمر 19 عاماً شعرت بالسعادة كون الحياة لم تخذلني ولا الله”.

ولفتت نادين خلال الحلقة إلى أنها “لم تفكر في يوم من الأيام أن تكون ممثلة، أو تمتلك ما تحتاجه هذه المهنة، غير أن والدتها أقنعتها بخوض التجربة والكاتب شكري أنيس فاخوري الذي يرجع له الفضل في دخولها إلى عالم التمثيل.”

لم يكتب لي أدوار الفتاة الثرية

ورداً على سؤال، إن كان شكلها الجميل جردها من أدوارها الجميلة قالت “كل ما عرض عليّي كان بعيدا عن الجمال، وظهر ذلك واضحاً في شكلي البسيط وملابسي أيضا من خلال أدواري في مسلسلي “سمرا” و”لو” وبمسلسل 2020 سيلاحظ الجمهور هذا الأمر أيضاً وسيشكل الأمر صدمة لهم”. واضافت “أنا في كل أدواري أقوم بما يتطلبه مني المشهد، ولكن لم يكتب لي أن أكون الفتاة الثرية”.
واستغربت نادين التطرق دائماً إلى موضوع الجمال أكثر من أي شيء آخر وسألت: “هل هناك أجمل من الراحلة سعاد حسني وميرفت أمين، ومن هوليوود هل هناك أجمل من أنجلينا جولي وجوليا روبرتس وجنيفير لورانس، وجميعهنّ أتينّ من عالم بعيد عن التمثيل وتفوقنّ، والجميع يبحث عن الجميلات إلى جانب الموهبة”.

وتعليقاً على سؤال ان كانت شركة “الصباح” احضتنت جمالها أم موهبتها قالت نادين “عين الصباح كانت موجهة صوبي، والمنتج صادق الصباح شعر بوجود شغف كبير في داخلي وخلال ولادتي لطفلتي عرض علييّ مشروع تصوير “لو”، وكنت سابقاً شاركت مع الشركة في مسلسل “مطلوب رجال” مع المخرج سامر البرقاوي، وبعد النجاح الذي حققناه معاً حصل هناك تجديد وبات الطلب على اسمي أكثر في المحطات وعلى الأعمال التي أقدمها.

لا أستلم النص وأنفذه

ورفضت نادين ما قيل أنها وضعت شروطاً على “الصباح” لقبولها الانضمام للشركة، مؤكدة أنها “كانت تعلم أنها بين أيدي أمينة، وهمي التركيز على دوري، وأن اعطي رأيي وأشارك أفكاري مع مخرج العمل، وأن لا أستلم نص وأنفذه كما هو، وهذا ما يحبه صادق الصباح بشخصيتي، وايضاً كل من المخرجين سامر البرقاوي وفيليب أسمر.

نادين نسيب نجيم

ولفتت نادين إلى أنها “شخصية معتدلة في الحياة وعندما تنزل دمعتها تكون سخية، وعندما يكون لها مشاهد بكاء تشعر بها وتبكي من قلبها”، واحيانا تعود وتبكي من جديد بعد رؤيتها لمشهد البكاء الذي أدته في احدى مشاهدها التمثيلية”.

تفاصيل مسلسل 2020

وتحدثت نادين في الحلقة عن شخصيتها في مسلسل 2020، كاشفة أن “سما” هي الانسانة النقيب التي تتمتع بشخصية قوية، ولكن يصار هناك مواقف وتنقلب الأمور رأساً على عقب، وتضطر لتأدية شخصية مختلفة عن الأولى”.
وكشفت نادين نجيم أنها تحب أن تؤدي حياة الراحلة سعاد حسني الشخصية أو اليسار، وكل ما له علاقة بحياة الملوك و بالحقبات التاريخية.

وفي حال عرض عليها مسلسل تاريخي وعليها اختيار نجمات من مصر تختار كل من “هند صبري ونيللي كريم ومنى زكي، وياسمين عبد العزيز، وغادة عبد الرازق”، رافضة اختيار نجمة بينهنّ لتكون نجمة مصر الأولى، فجميعهنّ يقدمن أعمالاً ناجحة ويمتلكن محبة أتفاجأ بها خصوصاً تجاهي ، ودائماً أتلقى منهنّ الثناء والتعليقات الايجابية على كل منشوراتي ويفرحنّ لي بشكل كبير”.

وأوضحت نادين أنه “مع أولادها دائماً العاطفة تغلب على العقل”، مشيرة إلى أنها “لم تندم في حياتها على أي قرار اتخذته وأي قرار لم يفيديني تعلمت منه”.
وعن أحدث قراراتها قالت نادين “أن لا أردّ على النقد الفارغ وعلى الحسابات التي تدعي أنها تدري بكل شيء ومن يقوم بالتنظير وأخذت هذا القرار منذ عام ومرتاحة به”.

وعن شعار نادين للعام 2020 قالت “ليس كل ما يقال يستحق الردّ وانا في مكان بعيد عن كل الأقاويل التي تقال وحياتي ليست فقط على السوشيال ميديا ولا الـ 10 مليون متابع على “انستقرام” ولا عدد المشاهدات هم هدفي، حياتي هي أولادي في هذه الحياة، وعندما اشعر بالانزعاج سأمشي”.
وخلال خضوعها لأسئلة وهي تتطلع إلى المرآة قالت “تتمنى لو كان بامكانها قضاء يوم كامل ومعوالدها الراحل وليس فقط شرب فنجان قهوة، ولكن تعلم أن هذا الأمر مستحيلا”. كما قالت أن “الشخص الذي تحب أن تكون معه في رحلة إلى البحر هو الشخص الحقيقي لأنها تكره من يسايرها وزلا يتكلم الحقيقة بشفافية، ومن الممكن أن تختار شقيقها لأنه مصدر الابتسامة بالنسبة له

السابق
تحاليل تشير إلى إنخفاض حاد لمبيعات هواوي
التالي
ريال مدريد يشرح طبيعة إصابة مارسيلو وكورتوا

اترك تعليقاً