اخبار الرياضة السورية

منتخب الأولمبي السوري في تايلند

توجهت اليوم الأربعاء، بعثة المنتخب الأولمبي السوري، لتايلاند للمشاركة في كأس آسيا تحت 23 عامًا والمؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020.

وكان المنتخب الأولمبي السوري، وقع في المجموعة الثانية التي وصفت بالحديدية والأقوى، بجانب قطر واليابان والسعودية.

3 أسباب ترجح كفة نسور قاسيون في تايلاند، وتؤهل الفريق لتحقيق نتائج مميزة والوصول لأدوار متقدمة.

استعدادا مثالي

لأول مرة في تاريخ المنتخبات الأولمبية السورية، يحظى الجيل الحالي بدعم واهتمام كبير، من حيث الإعداد للبطولة حيث بدأ ذلك مبكراً من خلال معسكرات محلية ووديات دولية مكثفة، أبرزها في البحرين وعمان والأردن وروسيا.

فيما شارك المنتخب في دورتين وديتين في دبي والصين، ليصل لقمة الجاهزية الفنية والبدنية والذهنية، وهو ما اعترف به أيمن الحكيم، المدير الفني لنسور قاسيون الذي كشف أن فريقه مستعد تماماً للنهائيات.

خبرة الحكيم

يعد أيمن الحكيم، المدير الفني للفريق، من نخبة المدربين المحليين، وسبق له قيادة المنتخب الأول لنتائج متميزة في التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال روسيا.

الحكيم يمتلك خبرة كبيرة في التعامل مع اللاعبين، وكيفية تسخير إمكانياتهم وتفجير طاقاتهم.

تواجد الحكيم مع المنتخب الأولمبي ساهم في تصاعد خطه البياني، ليتوج الشهر الماضي بلقب بطولة الصين بمشاركة مالي وطاجيكستان والصين.

التجانس والجاهزية

بعد خوض المنتخب لأكثر من 20 مباراة ودية ودولية، وصل التجانس بين اللاعبين لأفضل حالة، وهو ما سيساهم في تقديم أداء فني جيد.

الحكيم أبدى رضاه عن التجانس وكشف أنه عامل مهم لقلب التوقعات.

كما شارك عدد من لاعبي الفريق في مباريات المنتخب الأول في التصفيات الآسيوية المشتركة، واكتسب هؤلاء الثقة والخبرة.

السابق
داني أولمو وعرض برشلونة
التالي
خلطة السرية مليار شجرة عبر الروبوت طائر

اترك تعليقاً