اخبار الحوادث

متسلحا بالكمامة وحيدا في الطائرة إلى عاصمة الوباء

طائرات خالية من ركاب بسبب كورونا

عادة ما تثير رحلات طائرات الركاب التجارية انزعاج كثيرين بسبب الزحام وضيق المكان أو حتى الضوضاء، لكن تلك الرحلة التي أقلعت من العاصمة الإندونيسية جاكرتا، السبت، تبدو مختلفة تماما، إذ تظهر راكبا واحدا يجلس ساكنا ومسلحا بـ”كمامة”.

الراكب الوحيد، وسط مقاعد الطائرة الخالية، ولم تحدد هويته، لكنه يبدو مسؤولا طبيا، أما الرحلة فوجهتها مدينة ووهان الصينية، حيث بؤرة تفشي فيروس “كورونا” الجديد الذي يروع العالم.

وأعلنت وزيرة الخارجية الإندونيسية ريتنو مارسودي، الجمعة، أن بلادها سترسل طائرة لإجلاء رعاياها العالقين في ووهان، عاصمة إقليم خوبي.

وأكدت مارسودي أن المسؤولين في إندونيسيا حصلوا على تصريح من السلطات الصينية بهبوط الطائرة، وذلك لنقل طلابها بعيدا عن مركز الوباء.

فريق الإجلاء خلال 24 ساعة

وأضافت الوزيرة في تصريحات صحفية: “سوف تغادر الطائرة الأولى التي تحمل فريق الإجلاء خلال 24 ساعة”، حيث يدرس نحو 250 طالبا إندونيسيا في ووهان.

والسبت، أعلنت السلطات الصحية في الصين، أن عدد وفيات فيروس كورونا ارتفع إلى 259 شخصا، فيما أعلنت دول منها أستراليا والولايات المتحدة قيودا جديدة على دخول الأجانب الذين زاروا الصين في الآونة الأخيرة.

ولا يزال الحجر الصحي ساريا في إقليم هوبي، حيث أُغلقت الطرق وتوقفت وسائل النقل العام، لكن أعدادا صغيرة من المسافرين تواصل كسر حالة الإغلاق.

وأعلن نحو 24 بلدا اكتشاف حالات إصابة مؤكدة بالفيروس، لكن الغالبية العظمى من المصابين بالعدوى ما زالوا في الصين.

وألغيت نحو 10 آلاف رحلة طيران منذ تفشي الفيروس في الصين، وفقا لشركة “سيريم” لتحليل بيانات السفر، فيما أعلنت بلدان عدة عن تخصيص رحلات طيران لترحيل مواطنيها من الصين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock