حول العالم

غرق 31 مهاجرا في المانش.. وماكرون يدعو لاجتماع أوروبي طارئ

أوقفت السلطات الفرنسية أربعة مهربين يشتبه في “ارتباطهم المباشر” بحادث غرق الزورق الذي أودى بحياة 31 مهاجرا في قناة المانش الأربعاء، كما أكد وزير الداخلية جيرالد دارمانان.
وأضاف الوزير من كاليه “أريد أن أقول من هذا المكان إن المسؤولين عن هذا الوضع المؤسف هم المهربون” داعيا إلى “رد دولي منسق وقاس” على هذه المأساة “التي تؤثر فينا جميعا”.

مهاجرون يحاولون عبور قناة المانش

مهاجرون يحاولون عبور قناة المانش

وفي وقت سابق، طالب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ب”تعزيز فوري” لوكالة فرونتكس الأوروبية وباجتماع أوروبي “طارئ” متعهدا “ألا تسمح فرنسا بتحول المانش إلى مقبرة” بعد مقتل ما لا يقل عن 31 مهاجرا الأربعاء في غرق زورقهم في المانش.

وطلب الرئيس الفرنسي “التعزيز الفوري للوسائل المتاحة لوكالة فرونتكس” عند الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي على ما أفاد قصر الإليزيه.
وطالب الرئيس الفرنسي “باجتماع طارئ للوزراء الأوروبيين المعنيين بالتحدي الذي تطرحه الهجرة” مؤكدا “ستتخذ كل الإجراءات للعثور على المسؤولين (عن الحادث) وإدانتهم”.

وكان مسؤول بالشرطة الفرنسية قال إن ما لا يقل عن 27 مهاجرا لقوا مصرعهم بينما كانوا متجهين إلى بريطانيا عندما غرق زورقهم في القنال الإنجليزي، في حادث مميت بشكل غير عادي خلال رحلة العبور المحفوفة بالمخاطر.

ويعتقد أن نحو 50 شخصا كانوا على متن الزورق عندما غرق، وفقا للمسؤول الذي لم يصرح له بالكشف عن اسمه.


Tags

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button