حول العالم

عملقة الجنين وتأثيرها على الحمل والولادة

fetal macrosomia

عملقة الجنين، يستخدم مصطلح العملقة الجينية لوصف طفل مولود حديث بوزن أكبر بكثير من الوزن المتوسط، لنتعرف على الأسباب وطرق الوقاية.

فهرس المحتويات

عملقة الجنين وتأثيرها على الحمل والولادة  (fetal macrosomia)، إن أول ما يقوم به الطبيب عند ولادة طفل جديد هو قياس طوله ووزنه. حيث يولد معظم الأطفال بمتوسط وزن يتراوح بين 2.5 الى 4 كيلو غرامات، الا أن هناك حوالي 9% من الأطفال حول العالم يولدون بوزن فوق 4.5 ويطلق الأطباء على مثل هذه الحالة مصطلح العملقة الجنينية، فما هي هذه الحالة وما تأثيرها على الأم وجنينها.


علامات وتشخيص عملقة الجنين

على الرغم من صعوبة اكتشاف حالة عملقة الجنين خلال فترة الحمل إلا أنه من الممكن ملاحظة بعض العلامات وذلك من خلال المراجعة الدورية للطبيب، ومنها:

زيادة السائل الأمنيوسي

من علامات ولادة طفل كبير الحجم وجود كمية كبيرة من السائل الأمنيوسي (Amniotic fluid) وهو السائل الذي يحيط الجنين ويحميه خلال فترة الحمل كما يسهّل حركته ويساعد في نمو العضلات والهيكل العظمي .

ارتفاع قاع الرحم

يمكن أن يُلاحظ الطبيب من خلال الفحص ارتفاع المسافة الواصلة من أعلى الرحم حتى عظم العانة حيث كلما زاد الارتفاع زادت احتمالية ولادة طفل كبير الحجم.

الموجات فوق الصوتية

هي أسلوب تصوير تشخيصي يَستخدم الموجات الصوتية ذات التردد العالي لأخذ صور هيكلية للجسم. عن طريق هذه الصور وحساب الموجات فوق الصوتية قد يستطيع الطبيب تقدير وزن الطفل قبل الولادة والتنبؤ بحالة عملقة الجنين.

عملقة الجنين
العملقة الجنينة

أسباب حدوث عملقة الجنين

من النادر أن يرجع سبب العملقة الجنينة لحالة طبية تحدث للجنين داخل الرحم وتسبب نموه بشكل أكبر بل من الممكن أن تحدث تبعاً لعدة أسباب، أهمها:

  • زيادة عمر الأم عن 35 عاماً او نقصانه عن 17 عاماً.
  • إصابة الأم بمرض سكري الحمل.
  • إصابة الأم بالبدانة.
  • زيادة الوزن المفرطة أثناء الحمل.
  • طول فترة الحمل وتأخرها عن موعد الولادة المحدد تعتبر من الأسباب الرئيسية لولادة طفل كبير الحجم.
  • بعض العوامل الوراثية.
  • وجود تاريخ مع عملقة الجنين كولادة سابقة لمولود بحجم كبير.
  • المولود الذكر حيث تزيد نسبة حدوث عملقة الجنين إذا كان المولود ذكراً.

تعتبر البدانة والإصابة بمرض السكري أثناء الحمل بالإضافة لطول مدة الحمل الأسباب الأكثر احتمالاً لحدوث العملقة الجنينية. في حال لم تظهر إحدى هذه العوامل ووُجد شك في زيادة وزن الجنين يرجّح أن يكون الطفل مصاب بحالة طبية نادرة كما ذكرنا سابقاً.

“اقرأ أيضا: ضعف نبض الجنين“


آثار ومخاطر عملقة الجنين

لمتلازمة عملقة الجنين تأثيرها على الحمل والولادة فقد تسبب مخاطر ومضاعفات صحية عديدة على كل من الأم والجنين أثناء الولادة وبعدها.

تأثير عملقة الجنين على الام 

أبرز المضاعفات التي قد تتعرض لها الأم بسبب ولادتها لطفل كبير الحجم:

  • تمزق الرحم: إذ كانت الأم قد خضعت في السابق لعملية ولادة قيصرية أو عملية جراحية كبيرة في الرحم من الممكن أن تسبب العملقة الجنينة تمزق الرحم. في هذه الحالة يجب إجراء عملية قيصرية في الحال للوقاية من المخاطر التي تهدد الحياة.
  • تمزق المهبل: خلال الولادة، قد تسبب عملقة الجنين تمزق الانسجة المهبلية الموجودة بين المهبل و الفتحة الشرجية.
  • النزيف الحاد بعد الولادة: تمنع ولادة طفل كبير الحجم انقباض الرحم بشكل مناسب مما يؤدي الى حدوث نزف شديد بعد الولادة

تأثير عملقة الجنين على الطفل

قد يُعرّض حدوث العملقة الجنينية الطفل لعدة أمراض آنية ومستقبلية، أبرزها:

  • انخفاض نسبة سكر الدم الطبيعي: ان الاطفال الذين يولدون بوزن أكبر من المتوسط هم الأكثر عرضة لانخفاض سكر الدم عن الحد الطبيعي.
  • البدانة: تزيد العملقة الجنينية من احتمالية إصابة الطفل بالبدانة بالتالي صعوبة إنقاص الوزن في مراحل العمر المتقدمة.
  • الإصابة بمتلازمة الأيض: وهي متلازمة تشمل مجموعة اضطرابات تحدث معاً. تتمثل بارتفاع ضغط الدم وزيادة الدهون في الجسم مما يزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية وأمراض القلب والسكري.

تأثير عملقة الجنين الولادة

  • عدم وصول الاكسجين الكافي للجينين.
  • حدوث عسر الكتف (Shoulder dystocia) كأن يعلق كتف الطفل في قناة الولادة والحاجة لإجراء جراحي.
  • إصابة بعض عظام الطفل بالأذى كعظم الترقوة وعظم العضد.
  • طول وقت المخاض أكثر من الوقت المعتاد.
  • الحاجة لعملية ولادة قيصرية.

“اقرأ أيضا: الرحم ذو القرنين، وكيف يؤثر على الحمل والولادة“


نصائح للوقاية من حدوث عملقة الجنين

قد يكون من الصعب التحكم بوزن الجنين داخل الرحم كإنقاصه وزيادته. إلا أن استشارة ومتابعة الطبيب بشكل مستمر من الممكن أن تقلل احتمال حدوث العملقة الجنينية بنسبة كبيرة، وهنا بعض النصائح للوقاية قدر الإمكان من حدوث عملقة الجنين:

متابعة الطبيب بشكل دوري

يُنصح بزيارة الطبيب حتى من قبل بدء الحمل. وذلك لمعرفة ما هو الوزن المناسب للجسم المقبل على الحمل. فمثلا إذا كانت السيدة مصابة بالسمنة من الضروري أن تتبع نظام غذائي صحي لانقاص الوزن والاستعداد للحمل ولهذا دور رئيسي في الوقاية من حدوث عملقة الجنين.

مراقبة الوزن أثناء الحمل

من الضروري المداومة على قياس الوزن والانتباه للحد الطبيعي لزيادة الوزن. هذا لا يعني أنه لا يجب زيادة الوزن أثناء الحمل بل على العكس بعض الكيلوغرامات (حوالي 16 كيلوغرام) تعتبر ضرورية ومفيدة لصحة الحامل وجنينها.

مراقبة السكر في الجسم

بما ان ارتفاع السكر يعتبر عامل رئيسي لحدوث عملقة الجنين يُنصح بفحص مستوى السكر داخل الجسم بانتظام لتجنب مستوياته العالية.

ممارسة الرياضة الخفيفة

يساعد النشاط وممارسة بعض التمارين في المحافظة على وزن صحي أثناء الحمل. لكن يجب استشارة طبيبكِ اولاً ليرشدكِ إلى التمارين المناسبة.

“اقرأ أيضا:نصائح بعد الولادة“


تبقى متلازمة عملقة الجنين ومضاعفاتها حالة شائعة أثناء الحمل لذا يجب الانتباه ومراجعة الطبيب في حال ملاحظة أية عوارض. بالإضافة لمتابعة حالة الطفل المولود بوزن كبير بانتظام لتجنب خطر هذه المضاعفات.


Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button