الفن والمشاهير

شيرين عبد الوهاب متعة الصلاة بين يدين لله تفوق كل الحفلات

شرين.. مش خايفة من سخريتكم ولكن وجدة حلاوة العالم في صلاتي

كشفت المطربة المصرية شيرين عبد الوهاب عن مواظبتها على أداء الصلوات في فترة العزل الصحي الطوعي ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي فيروس كورونا، مؤكدة أنها تشكر الظروف التي أجبرتها على البقاء داخل منزلها في الفترة الماضية لأنها صارت أقرب من ابنتيها وعائلتها.

وقالت شيرين عبد الوهاب في سلسلة من التغريدات عبر حسابها بموقع تويتر: أنا بشكر الظروف اللي إحنا فيها بالرغم من قسوتها عشان نقعد في البيت ونقرب من أهالينا ونشوف ولادنا. أنا مابحبش أتكلم عن صلاتي عشان دي حاجة بيني وبين ربنا بس أنا حاسة إن الناس اتغيرت، الحاجة الحلوة اللي فيهم ابتدت تطلع وأولهم أنا.

تابعت قائلة: ساعات لما كنت بصلي كنت بحس إني بعمل الواجب أو أسرح في الصلاة أنا هعمل غداء إيه النهارده، بس الواحد لما بيقف قدام ربنا ويركز في الكلام اللي بنقوله زي ما بنقول في الفاتحة “الرحمن الرحيم” هو فعلا رحمن وحنين وأحلى حاجة في الدنيا.

أضافت: زمان كنت بقول الآيات وأنا مش بركز فيها دلوقتي وأنا بركز في الآيات لآخرها بحس إن ربنا بيشفني وبيداوي كل حاجة حاسة بيها، أنا بقول ده ومش خايفة من التعليقات اللي هتيجي.

واختتمت تغريداتها قائلة: أنا نفسي كله يحس الإحساس اللي كنت حاساه وأنا بصلي صلاة المغرب والسنة، متعة تانية أحلى من أي سفرية أو أي سهرة. ربنا يثبتنا ويعدينا من اللي إحنا فيه ويارب ما نتغيرش ونفتكر اللي إحنا فيه دلوقتي ده.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock