حول العالم

روحاني يقر: وضع كورونا في إيران يزداد سوءاً

أعلن الرئيس الإيراني المنتهية ولايته حسن روحاني اليوم السبت، أن النسخة الهندية من فيروس كورونا تفشت في مناطق جديدة في البلاد، ما زاد الوضع سوءا عما كان عليه في السابق.

وأضاف خلال جلسة للجنة الوطنية لمكافحة كورونا أن المناطق الشرقية والجنوبية الشرقية من البلاد شهدت انتشار النسخة الهندية لفيروس كورونا عبر الحدود.

كذلك، أوضح أن الجهات المعنية حاولت تطويق الفيروس في هذه المناطق لكنه تسلل إلى محافظات أخرى في البلاد وبالتالي فإن الوضع بات أسوأ مما كان عليه في الأسابيع الماضية، وفق ما نقلت وكالة “إرنا” الرسمية.

وأكد روحاني على ضرورة التمسك بالتعليمات الصحية وبصرامة لمواجهة انتشار كورونا، مضيفاً أن هناك إمكانية لتطعيم 500 ألف مواطن يومياً، الأمر الذي يزيد من مساحة المناعة في مواجهة الفيروس.

انتشار “دلتا”

وكان رئيس مركز مكافحة كورونا في طهران، علي رضا زالي، أعلن قبل يومين عن موجة انتشار سريعة لمتحور دلتا الهندي في ظل زيادة إصابات الفيروس بلغت 24%.

كما شدد زالي حينها على أن “الفئات العمرية للمصابين تغيرت بالتزامن مع زيادة 15.4% في عدد المرضى الذين تم نقلهم لوحدات العناية المركزة في مستشفيات طهران، ما يهدد باحتمال امتلاء الأسرة مجدداً”.

يشار إلى أنه بحسب آخر الإحصاءات الرسمية لوزارة الصحة الإيرانية، فقد بلغ عدد وفيات كورونا يوم الأربعاء 166، فيما بلغ العدد الإجمالي لوفيات الفيروس في البلاد 85216. كما تم تسجيل 17 ألفاً و212 حالة إصابة جديدة في الـ24 ساعة الماضية.

عمليات تطهير الشوارع في طهران كورونا إيران

عمليات تطهير الشوارع في طهران كورونا إيران

حملة تلقيح

ووفق الوزارة، فقد تلقى 4 ملايين و507 آلاف و480 شخصاً “الجرعة الأولى” من اللقاح، فيما تلقى مليونان و52 ألفاً و170 شخصاً “الجرعة الثانية”.

وبالرغم من مزاعم إيران بإنتاج العديد من اللقاحات “محلياً” واستيراد لقاحات أجنبية، بما في ذلك الصينية والهندية والروسية، فقد تم إيقاف التطعيم للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عاماً في العديد من المحافظات بسبب عدم وجود لقاحات.

يذكر أن تأخر الحكومة الإيرانية في تقديم اللقاحات أدى إلى زيادة الطلب على السفر لبعض الدول المجاورة، بما في ذلك أرمينيا وتركيا وروسيا وغيرها لتلقي اللقاح المجاني.


الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى