اخبار لك سيدتي

جاهزية وكالة شؤون المسجد الحرام لتنفيذ خطط العشر الأواخر

وفق برامج تنظيمية مدروسة تتواءم في مخرجاتها مع الخطة التشغيلية التي أعدتها الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي لإنجاح موسم رمضان الاستثنائي في ظل جائحة فيروس كورونا العالمية.

أكد وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام الدكتور سعد بن محمد المحيميد جاهزية وكالة شؤون المسجد الحرام لتنفيذ خطط العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك،

وذكر وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام أن الوكالة تعمل بالتنسيق المشترك مع الجهات الحكومية والتطوعية المشاركة في خدمة ضيوف الرحمن ومتابعة ومراقبة تفويج حشود المصلين داخل مبنى التوسعة السعودية وخارجها حسب خطط الحشود والتفويج التشغيلية للموسم.

ومتابعة منظومة سير الأعمال بالمسجد الحرام وساحاته ومرافقه، وجميع الجوانب الخدمية والفنية والهندسية بمبنى التوسعة الشمالية والساحات، إضافة إلى إشرافها المباشر على الأعمال والخدمات التنظيمية الميدانية، والتحقق من مدى تطبيق الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الرئاسة للحد من انتشار الجائحة العالمية منذ العودة التدريجية للمعتمرين والمصلين حتى شهر رمضان المبارك.

وقال المحيميد: تواصل وكالة شؤون المسجد الحرام عنايتها ورعايتها بالفئة الغالية من الأشخاص ذوي الإعاقة وتكثيف حزم الخدمات المقدمة لهم، حيث خُصصت (٥) مصليات رجالية ونسائية مهيأة بالعديد من الخدمات الخاصة بالأشخاص ذوي الإعاقة الحركية والسمعية والبصرية تعقم باستمرار، ويراعى فيها تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية التي تضمن راحتهم وسلامتهم وتوزيع الإصدارات الخاصة بالأشخاص ذوي الإعاقة وتسهيل وصول مختلف الخدمات للمسارات المخصصة لهم بجانب الكعبة المشرفة وداخل معرض القرآن الكريم الذي أقامته الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي خلال شهر رمضان المبارك بالتوسعة السعودية الثالثة بالمسجد الحرام.

وفي جانب الأمن والسلامة أشار المحيميد إلى أن الوكالة تواصل عمليات الرصد الأمني والصحي في غرف عمليات التحكم والسيطرة عبر شاشات المراقبة الميدانية والأجهزة اللاسلكية وتتابع استقبال البلاغات والملاحظات الميدانية من المسجد الحرام وساحاته ومرافقه عبر نظام البلاغات الإلكترونية في الموقع الرسمي للرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي والرقم الموحد (1966) ورقم الواتساب الخاص باستقبال البلاغات الإلكترونية عبر ما يزيد عن (٥٠) موظفا ميدانيا وإداريا.

وأضاف: يشارك في الموسم الاستثنائي أكثر من (٥٠٠) فرد من حراسات الأمن بالإدارة العامة للأمن والسلامة في تدعيم منظومة الخدمات التنظيمية والأمنية المقدمة بالمسجد الحرام خلال موسم رمضان المبارك وتنفيذ متطلبات الأمن والسلامة بالمسجد الحرام والمرافق الخارجية التابعة للرئاسة والحفاظ على سلامة وأمن المعتمرين والمصلين، والتأكد من التزام الموظفين بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية والاشتراطات الصحية، وتوفير الملصقات، والمعقمات داخل أروقة الحرم ومداخله الرئيسية.




الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى