اخبار لك سيدتي

المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري ينتصر لحرية الإبداع في المغرب

جدد المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري” الهاكا”، تأكيده على أهمية صيانة حرية الإبداع، وذلك على خلفية توصله بشكايات تقدم بها أفراد وجمعيات وتنظيمات مهنية، للاحتجاج على تضمن بعض الأعمال التخييلية المعروضة على القنوات التلفزية الوطنية، لمشاهد وحوارات تعتبرها ماسة بمهن معينة ومسيئة لمنتسبيها، حسب ما جاء في بلاغ للمجلس.

حرية الإبداع الفني مضمون دستورياً

الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري
الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري

واعتبر المجلس أن حرية الإبداع الفني مضمونة دستورياً ولا يمكن للعمل التخييلي أن يحقق وجوده ويكتسب قيمته دون حرية في كتابة السيناريو، وفي تشخيص الوضعيات والمواقف، وفي تحديد الأدوار وتمثل الشخصيات، خصوصاً عندما يتعلق الأمر بعمل هزلي أو فكاهي.
واعتبرت الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري، وفق المصدر ذاته، أن جودة المضامين الإذاعية والتلفزيونية المبثوثة قضية مطروحة فعلاً، وأن الاشتغال عليها يستوجب انخراط جميع مستويات ومكونات ومهن المنظومة الإعلامية، كما أن مواكبة التطور المستمر لتطلعات الجمهور المتلقي، بسائر فئاته السيوسيوثقافية، تظل واجباً ثابتاً على الخدمات الإذاعية والتلفزيونية، وتقديم شكايات للهيأة العليا بهذا الخصوص حق أقره المشرع للمواطن، هذا في الوقت الذي يبقى صون الحرية شرطاً أساسياً لإنعاش جودة أي عمل فني وإعلامي.

احترام الحريات وحمايتها

وختم المجلس اجتماعه مذكرا بأن الغاية الفضلى للتقنين هي إعلاء قيم الحرية وتحرير طاقات المبادرة والإبداع ولفت الانتباه إلى كل ما من شأنه كبح تحقيق هذه الغاية، إسهاماً في تعزيز ثقافة إعلامية وتواصلية مستنيرة.
تجدر الإشارة إلى أن الأعمال التي تعرضت لهذه الانتقادات عرفت نسبة عالية من المشاهدة، ونخص بالذكر منها مسلسل “بنات العساس” للمخرج إدريس الروخ، الذي يعرض بالقناة الأولى، وسيتكوم “كلنا مغاربة” بالقناة الثانية، وسيتكوم “قهوة نص نص” بالقناة الأولى، والتي جمعت قبل يومين في حلقة لها الشعراء والكتاب من خلال مقهى أدبي.

 

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر “سيدتي فن”




الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى